باقات فقهية (٩)

31 July 2014

تعيين السورة قبل قراءة البسملة

هل يجب على المصلي تعيين السورة قبل قراءة البسملة؟

بمعنى أن لا يقرأ البسملة قبل أن يعين السورة التي ينوي قراءتها.

يذهب السيد الخوئي إلى وجوب التعيين “وإذا قرأ البسملة من دون تعيين سورة وجب إعادتها ويعينها لسورة خاصة”، ويوافقه الشيخ الوحيد كما في منهاجه (مسألة ٦٠٣).

وكذا الشيخ التبريزي في منهاجه (مسألة ٦٠٣).

وعلى هذا الرأي الشيخ زين الدين كما في كلمة التقوى (المسألة ٤٣١).

وكذلك الشيخ السبحاني في زبدة الأحكام (المسألة ٤ تحت عنوان: القراءة والذكر)

وأيضًا الشيخ اللنكراني في الأحكام الواضحة (مسألة ٦١٧).

ويتفق السيد الحكيم في منهاجه على تفصيل يبينه في المسائل من (١٩٣ إلى ١٩٦).

ولكن السيد السيستاني يقول: “ولا يجب تعيين البسملة حين القراءة وأنها لأية سورة، لكن الأحوط وجوبًا إعادتها لو عينها لسورة ثم أراد قراءة غيرها” (المنهاج، مسألة ٦٠٣).

ويذهب السيد المدرسي إلى عدم الوجوب على الأقوى، كما في الاستفتاءات، ج١ (سؤال ١٦٢).

ويحتاط السيد صادق الشيرازي في المسألة كما في أجوبة الاستفتاءات من الموقع الرسمي (مكتب قم)، الصلاة – القراءة.

أعده/
السيد محمد علي العلوي
٣ شوال ١٤٣٥ هجرية

٣١ يوليو ٢٠١٤ ميلادية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *