الرئيسية / دراسات وبحوث / مُفَارَقَةُ الصَبْرِ.. رِسَالَةٌ فِي تَحْرِيرِ مَفهُومِ الجَزَعِ عَلى الإمَامِ الحُسَينِ (عَليهِ السَلَامُ)

مُفَارَقَةُ الصَبْرِ.. رِسَالَةٌ فِي تَحْرِيرِ مَفهُومِ الجَزَعِ عَلى الإمَامِ الحُسَينِ (عَليهِ السَلَامُ)

مقتبس:

“يظهر للنظر القاصر اقتضاء وجود الإنسان في هذه النشأة، وربَّما غيرها، أن يكون مخلوقًا انفعاليًا ينحصر في حدود الفِعل الواقع ويذهل عمَّا سِواه، فتفزُّ نفسُه ويفقد قلبُه استقراره، ولضبط هذه الطبيعة لا بد له من الإيمان بوجود جهة غيبٍ حكيمة لا تظلم مثقال ذرَّة، ولها في كُلِّ شيءٍ حِكمَة”.

لتحميل الملف:

مفارقة الصبر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *