الرئيسية / مقالات / ((هي الأيام ماضية.. ٤-١٤))

((هي الأيام ماضية.. ٤-١٤))

سوء الأختيار..

إنه نعمة من النعم التي جعلها الله تعالى جعلًا على طريق التكامل.. لمن أراده..

قد أخطئ في قرار التفضيل والإختيار.. وقت تخطئ..

الحر الرياحي والإمام الحسين (عليه السلام).. بشر الذي لقب بالحافي والكاظم موسى بن جعفر (عليه السلام)..

نموذجان قامت البينة عليهما في ما ارتكبا من جرائم عظمى.. ولكنه الإسلام استوعبهما فكانا من الخيرة..

هنا.. بلا بينة.. بالظنة والتحامل.. حسدًا من عند أنفسهم وبغيًا.. تصدر الأحكام ولا ينفكون حمَّالين لها يوجهونها سهامًا في صدور العباد.. قربة إلى الله تعالى!!

تدور الأيام ولن تخطئ مسامير الظالمين الظالمين..

وتمضي الأيام..

محمد علي العلوي
٩ جمادى الآخرة ١٤٣٤ هجرية
٢٠ ابريل ٢٠١٣ ميلادية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *