الرئيسية / مقالات / ((هي الأيام ماضية.. ٥-١٤))

((هي الأيام ماضية.. ٥-١٤))

مالم تنظر إلى نفسك.. مالم تقيمها بصدق.. مالم تأخذ بيدها إلى حيث الخير..

مالم يكن منك كل ذلك تجاهها، فكن مطمئنًا إلى أن ضربك في الآخرين والاستنقاص منهم لا يكشف إلا عن عمق العقد المستولية عليك..

كما وأن مخادعتك لها لن يزيد طينك إلا بلة..

احمل مشروع خير وامض به، فقانون السماء قضى بأن لكل زارع حق الحصاد (كُلاًّ نُّمِدُّ هَؤُلاء وَهَؤُلاء مِنْ عَطَاء رَبِّكَ وَمَا كَانَ عَطَاء رَبِّكَ مَحْظُورًا)..

تذكر دائمًا..

وتمضي الأيام..

محمد علي العلوي
١٠ جمادى الآخرة ١٤٣٤ هجرية
٢١ ابريل ٢٠١٣ ميلادية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *