هي كلمات (28)

صباح العقول النيرة  ..

((هي كلمات نبحث من خلالها عن أريج تطيب له النفوس وتجتمع عليه القلوب..))

لا شك في أننا لسنا كغيرنا، فسادتنا من آل بيت النبوة (عليهم السلام) فتحوا الطريق أمام عقولنا للتفكر والتدبر والتأمل.. فتحوه آفاقًا فكرية رحبة واسعة للنطلق فيها مستعينين بالله تعالى بلا خوف ولا تردد..

أما غيرنا فقد حُبسوا في ضيق افعل ولا تناقش، وإن ناقشت فمصيرك جهنم وبئس المصير..

نحن أيها الأحبة متميزون بعقولنا.. بسعة الثقافة القرآنية العتروية العظيمة..

نحتاج فقط وفقط إلى انطلاقة قوية نحو العلم والمعرفة والحكمة..

ليس الطريق بصعب أبدًا، فكل ما نحتاجه هو ثقة ولائية وروح جعفرية همها العلم ثم العلم ثم العلم..

ما رأيكم لو نؤسس ناديًا عراديًا للكتاب والقلم؟

هي فكرة، ومن شاء الشروع فيها فليشرفني برسالة خاصة، بشرط أن يكون تفاعله بدرجة لا تقل عن ١٠٠٪

صباحكم قلوب عرادية مستنيرة..

السيد محمد علي العلوي
15 صفر 1435 هجرية

19 ديسمبر 2013 ميلادية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *