تبيانًا لكلِّ شيء -١٤-

31 - تبيانًا لكلِّ شيء -١٤-

نهتمُّ كثيرًا بأخذ الأمصال الطبية المضادَّة للأمراض والأوبِئة، وهذا أمر صحيح يأمر به العقل، ولكن لا ينبغي أن نستغني به عن ما أرشد له أهلُ البيت (عليهم السلام)، ومنه..

الزبيب الأحمر..

قال أميرُ المؤمنين (عليه السلام):

“من اصطبح بإحدى وعشرين زبيبة حمراء لم يمرض إلَّا مرض الموت إن شاء الله تعالى”.

والاصطباح شربُ الصبوح، وهو ما يُشرَب بالغداة، والغداة ما بين الفجر وطلوع الشمس.

وقال أبو عبد الله (عليه السلام):

“الزبيب يشدُّ العَصَبَ ويُذهِبُ بالنَصَبِ ويُطَيِّبُ النفس”.

فأيُّهما -أيُّها الأكارم- أولى..

أن نتعلَّمَ، ونُعلِّمَ أولادنا من عِلم أبواب مدينة العلم، أو أن نستبدله بالكورن فليكس والأندومي والهمبرجر؟!

إحدى وعشرون زبيبة حمراء، فنعالج تعب الأبدان والأعصاب..

ربَّما تستفيدون من هذا الموضوع المُدعَّم بالمصادر:
http://mawdoo3.com/%D9%81%D9%88%D8%A7%D8%A6%D8%AF_%D8%A3%D9%83%D9%84_%D8%A7%D9%84%D8%B2%D8%A8%D9%8A%D8%A8_%D8%B9%D9%84%D9%89_%D8%A7%D9%84%D8%B1%D9%8A%D9%82

مع صادق الدعاء
السيد محمَّد علي العلوي
27 من ذي القعدة 1437 هجرية

31 أغسطس 2016 ميلادية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *