الرئيسية / مقالات

مقالات

مُعَارَضَةُ توكيل الزوجة في تطليق نفسها بالمقاصد الواضحة، وضبط الإرجاع للعموم

بسم الله الرحمن الرحيم الحمد لله ربِّ العالمين، والصَّلاة والسَّلام على أشرف الأنبياء والمرسلين محمَّدٍ وآلِه الطيبين الطاهرين   انتهى بنا النظر إلى عدم شمول أدلة الوكالة للتوكيل في الطلاق دون سبق إرادة الزوج بإيقاعه، أو بعدم الإرادة الناقضة، وقد بيَّنا ذلك مُفَصَّلًا في أكثر من مقال[1]، غير إنَّنا لو …

أكمل القراءة »

تمام الكلام في (بيان الانتقاض الذاتي للوكالة في التطليق في حال عدم سبق إرادة الموكِّل)

بسم الله الرحمن الرحيم الحمد لله ربِّ العالمين، والصَّلاة والسَّلام على أشرف الأنبياء والمرسلين محمَّد وآله الطيبين الطاهرين تمام الكلام في (بيان الانتقاض الذاتي للوكالة في التطليق في حال عدم سبق إرادة الموكِّل) إنَّه قد شرَّفني بعضُ الأحبَّة من طلبة العلم الأجلَّاء، وغيرهم من المؤمنين الأكارم بأحاديث حول مقالتي (بيان …

أكمل القراءة »

عواقب التهييج ضدَّ الشريعة الغرَّاء وسيرتها المُحكمة المباركة

بسم الله الرحمن الرحيم الحمد لله ربِّ العالمين، والصَّلاة والسَّلام على أشرف الأنبياء والمرسلين محمَّد وآلِه الطيبين الطاهرين يذهب بعضٌ من أهل الفضل والعلم (حماهم الله تعالى من طوارق الليل والنهار) إلى أنَّ الغاية من التهييج الأخير ضدَّ المحاكم الجعفرية (أدامها اللهُ تعالى عزيزةً) هي السعي لتغيير بعض الأحكام الشرعية …

أكمل القراءة »

الضرورة العلمية في الدعوة للتوقف عن التعاطي مع إثارات تَعَطُّل قضايا الطلاق في المحاكم الجعفرية

بسم الله الرحمن الرحيم الحمد لله ربِّ العالمين، والصلاة والسَّلام على أشرف الأنبياء والمرسلين محمَّد وآلِه الطيبين الطاهرين أُنَبِّهُ في البدء على أنَّني لستُ في مقام إنكار أو تصديق دعوى هذا أو ادِّعاء ذاك، ولكنَّني أُثبِتُ كتابةً ما ينبغي أن يكون عليه كلُّ عاقلٍ يمسك زمام نفسه عن الانسياق وراء …

أكمل القراءة »

مدى مسؤولية الدين عن واقع القضايا في المحاكم الجعفرية

بسم الله الرحمن الرحيم الحمد لله ربِّ العالمين، والصَّلاة والسَّلام على أشرف الأنبياء والمرسلين محمَّد وآله الطيبين الطاهرين مدى مسؤولية الدين عن واقع القضايا في المحاكم الجعفرية يقطع أهلُ كلِّ دينٍ سماوي بكماله ومناسبته التامَّة لكلِّ زمان ومكان، وعندما تطرأ إشكالات يظهر منها قصور في الدين فإنَّهم يردُّون هذا الظهور …

أكمل القراءة »

بيان الانتقاض الذاتي للوكالة في التطليق في حال عدم سبق إرادة المُوَكِّل

بسم الله الرحمن الرحيم الحمد لله ربّ العالمين، والصَّلاة والسَّلام على أشرف الأنبياء والمرسلين محمَّد وآله الطيبين الطاهرين بيان الانتقاض الذاتي للوكالة في التطليق في حال عدم سبق إرادة المُوَكِّل بناءً على مناقشات مع بعض أهل الفضل (جزاهم الله تعالى خيرًا) حول ما قرَّرتُه في مقالتي (مسألة توكيل الزوجة في …

أكمل القراءة »

تقويم الأفهام.. تصحيح وتحليل لفهم واقع القضايا الزوجية في المحاكم الجعفرية

بسم الله الرحمن الرحيم الحمد لله ربِّ العالمين، والصَّلاة والسَّلام على أشرف الأنبياء والمرسلين محمَّدٍ وآلِه الطيبين الطاهرين تقويم الأفهام تصحيح وتحليل لفهم واقع القضايا الزوجية في المحاكم الجعفرية طلبُ الفهمِ سلوكٌ لا يتركه العقلاء، ويسعى له كلُّ مِنْ رَامَ كَمَالًا، غير أنَّ مَنَالَهُ بعيدٌ عن المستعجلين، وعن الَّذين لا …

أكمل القراءة »

عاشوراء والمنبر ووسائل التواصل التكنلوجي

بسم الله الرحمن الرحيم الحمد لله ربِّ العالمين، والصَّلاة والسَّلام على أشرف الأنبياء والمرسلين محمَّد وآله الطيبين الطاهرين عاشوراء والمنبر ووسائل التواصل التكنلوجي مقدِّمة عامَّة يبحثُ علماءُ فلسفة التاريخ الأنماطَ المُحدِّدة للأحداث ولحركة التاريخ، فهو علم يعني بتفسير التاريخ الإنساني تفسيرًا فلسفيًا، فصحَّ القول بأنَّ اهتمام فيلسوف التاريخ ينصب في …

أكمل القراءة »

المنبر.. محاولة لتحرير الأصل في الإشكالات المثارة

 بسم الله الرحمن الرحيم الحمد لله ربِّ العالمين، والصلاة والسَّلام على أشرف الأنبياء والمرسلين محمَّد وآله الطيبين الطاهرين نَشَرَ اللهُ سُبحانه وتعالى رحمَتَه على رؤوس المؤمنين فظهر توفيقه في إحيائهم المبارك لذكرى فاجعة كربلاء ومصيبة الطفوف.. ذكرى عاشوراء الحُسين (عليه السَّلام)، وكما هي عقيدتهم النابعة من الثقلين الشريفين؛ القرآن الكريم …

أكمل القراءة »

الاضطرار … مقالةٌ في مفهوم (التقيَّةِ) وحدود ممارستها

بسم الله الرحمن الرحيم الحمد لله ربِّ العالمين، والصلاة والسَّلام على أشرف الأنبياء والمرسلين محمَّد وآله الطيبين الطاهرين الاضطرار مقالةٌ في مفهوم (التقيَّةِ) وحدود ممارستها إنَّ من أشدِّ ما يؤلمُ الشيعةَ في زمن الغيبة ويعتصر قلوبَهم ما يقعون فيه من حَيرَةٍ في بعض المسائل التي يحتاجون فيها إلى كلمة فَصْلٍ …

أكمل القراءة »

قضيةُ المرأة

  بسم الله الرحمن الرحيم الحمد لله ربِّ العالمين، والصلاة والسَّلام على أشرف الأنبياء والمرسلين محمَّد وآله الطيبين الطاهرين لفت انتباه وتنبيه: لا يحسن بالقارئ الكريم التفضل بقراءة هذا المقال قبل قراءة سابِقَيه، وهما حلقتان في محلِّ المقدمة الموضوعية بعنوان (الدين وواقع الحياة)[1]، بل أرجو رجاءً خاصًّا وجادًّا من كلِّ …

أكمل القراءة »

الخِطَاب في وجهِ المُصَاب II بقلم سماحة الشَّيخ علي بن عبد الله بن زيد

أعوذُ باللهِ السّميعِ العليم من هَمَزات الشياطين، بسمِ الله الرَّحمن الرَّحيم والصَّلاةُ والسَّلامُ على أشرفِ الخلقِ محمَّدٍ المُصطفى وآله الطَّيبين الطَّاهرين.   الإنسان عُرضةٌ لطوارِق الحَدَثان، وهي إمَّا له، وإمَّا عليه، وإنْ كانت عليه فهو يحتاج لما يُعينه على تحمُّلِها ويُخفّف ثقلها عن كاهِلهِ، ومن السُّبُل لذلك قياسُ الحالِ بحالٍ …

أكمل القراءة »

رؤية تحليلية لواقع الجرأة على الدعوة السافرة للشذوذ

أعوذ بالله السميع العليم من شر الشيطان الغوي الرجيم، بسم الله الرحمن الرحيم الحمد لله ربِّ العالمين، والصلاة والسَّلام على أشرف الأنبياء والمرسلين محمَّد وآله الطيبين الطاهرين   يُخطئ من يحسب (Homosexuality) لواطًا أو ميلًا للمثل الجنسي؛ بأن يميل الذكر للذكر والأنثى للأنثى ميلًا شهوانيًا جنسيًا، فهذه كلُّها ممَّا يترتَّبُ …

أكمل القراءة »

(الدينُ وواقعُ الحياة) – الحلقة الثانية: مقالة التنقيح .. فريضتا الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر

  بسم الله الرحمن الرحيم الحمد لله ربِّ العالمين، والصَّلاة والسَّلام على أشرف الأنبياء والمرسلين محمَّد وآله الطيبين الطاهرين (الدينُ وواقعُ الحياة) – الحلقة الثانية: مقالة التنقيح فريضتا الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر مدخل: تَتَفَشَّى في مختلف شرائح المجتمع عقليةٌ تميل إلى أصالة التطورات العلمية في قبال كلِّ نصٍّ، أو …

أكمل القراءة »

عصرُ ما بعد الشذوذ، وواقع المُتَغَيِّر بالتبع

أعوذ بالله السميع العليم من شرِّ الشيطان الغوي الرجيم بسم الله الرحمن الرحيم الحمد لله ربِّ العالمين، والصَّلاة والسَّلام على أشرف الأنبياء والمرسلين محمَّد وآلِهِ الطيبين الطاهرين عصرُ ما بعد الشذوذ، وواقع المُتَغَيِّر بالتبع ظهرت خِلال الأيَّام الماضية ردود فعلٍ صريحة من العلماء الأفاضل، وعموم جماهير الناس، رافضةً، بوضوحٍ وقَطْعٍ، …

أكمل القراءة »

فهمُ المرض والوباء والطاعون، وأدب التعامل في ظرف وقوعه

  بسم الله الرحمن الرحيم الحمد لله ربِّ العالمين، والصلاة والسَّلام على أشرف الأنبياء والمرسلين محمَّد وآله الطيبين الطاهرين فهمُ المرض والوباء والطاعون، وأدب التعامل في ظرف وقوعه مرَّت على البشرية الكثيرُ من الأمراض العامَّة مثل الطاعون والكوليرا والسل، وغيرها مِنَ الأمراض التي تنتشرُّ ويصعب تداركُها والحدُّ منها؛ إمَّا لسرعة …

أكمل القراءة »

(الدينُ وواقِعُ الحياةِ) – الحلقة الأولى: مُقدِّمةٌ أسَاسٌ في موقِعِ الدينِ مِنْ وَاقِعِ الدُنْيَا

بسم الله الرحمن الرحيم الحمد لله ربِّ العالمين، والصَّلاة والسَّلام على أشرف الأنبياء والمرسلين محمَّدٍ وآلِه الطاهرين الدينُ وواقِعُ الحياةِ الحلقة الأولى: مُقدِّمةٌ أسَاسٌ في موقِعِ الدينِ مِنْ وَاقِعِ الدُنْيَا   كنتُ قد كتبتُ مقالةً مُطَوَّلَةً في مسألةِ (المرأة) من جهة واقعها القائم وقياسه على النصوص الشريفة، إلَّا أنَّ القرار …

أكمل القراءة »

الواسطة في نقل رسالة طلب الدعاء بين الصدوق الأوَّل والحسين بن روح ll بقلم سماحة الشَّيخ محمَّد طاهري

أعوذ بالله السميع العليم من الشيطان الرجيم بسم الله الرحمن الرحيم وصلى الله على محمد وآله الطيبين الطاهرين   طرح أستاذنا سماحة السيد محمد علي العلوي حفظه الله في درس الخصال السؤال التالي، وذلك عند التعرض لبعض المباحث الرجالية: من أوصل كتاب الصدوق الأوَّل الشَّيخ علي بن الحسين بن بابويه …

أكمل القراءة »

مقالة في نقل وتداول القصص المنسوبة للعلماء

بسم الله الرحمن الرحيم الحمد لله ربِّ العالمين، والصلاة والسَّلام على أشرف الأنبياء والمرسلين، محمَّدٍ وآلِه الطاهرين.   مقدَّمة عامَّة: عندما نثق في جهة ما، فردًا كانت تلك الجهة أو جماعة، ونأخذ منها ما تقول أخذ المسلَّمات، في غير موارد المسائل المتمحضة في التخصُّص، فإنَّ احتمال وقوعنا في الخطأ يكون …

أكمل القراءة »

مراجعة لكتاب: ملاحظات علمية على أطروحة الشَّيخ اليوسفي الغروي حول البحارنة

  بسم الله الرحمن الرحيم الحمد لله ربِّ العالمين، والصَّلاة والسَّلام على أشرف الأنبياء والمرسلين محمَّد وآله الطاهرين   ألقى سماحةُ الشَّيخ محمَّد هادي اليوسفي الغروي (حفظه الله تعالى)[1] محاضرة بعنوان (النبي والوصي في آيات الغدير) كانت قد أُقيمت في مرافق العتبة العبَّاسية، وفيها تعرَّض الشَّيخ ببعض الدعاوى على البحارنة …

أكمل القراءة »

جهةُ “النظير في الخلق” في خصوص عهد أمير المؤمنين (عليه السَّلام) لمالك الأشتر (رضوان الله تعالى عليه)

بسم الله الرحمن الرحيم الحمد لله ربِّ العالمين، والصلاة والسَّلام على أشرف الأنبياء والمرسلين محمَّد وآله الطيبين الطاهرين   عندما يقوم بناءٌ علميٌّ تصوريٌّ أو معرفيٌّ تطبيقيٌّ على استدلال خاطئ، سواء كان الخطأ في شك الاستدلال أو في مادَّته، فإنَّ نفس البناء يكون معتبرًا ما لم يُلتفت إلى الخطأ، ومع …

أكمل القراءة »

قيمة الأعمال غاياتها ll بقلم سماحة الشَّيخ حسين بن يوسف طارش

قيمة أعمال الإنسان وما يسعى فيه، تكون بحسب ما تقرّبه من الغاية التي يقصدها ويسعى إليها، فإذا ما كان عمله في طريق تحقيق غايته أصبح لهذا العمل قيمة باعتبار موصليَّته  لما يرمي إليه صاحبه، فيصبح هذا العمل في سلسلة الطريق نحو المقصود، وكلما كانت نسبة إيصاله أوسع صارت قيمته أعلى؛ …

أكمل القراءة »

المرأةُ وحقوقُها

المرأةُ وحقوقُها البحث في الترديد بين كونها جدليةً أو مغالطةً أو غيرَ ذلك تعقيبًا على مقال: (تؤرقني المرأة) للأستاذة إيمان الحبيشي قرأتُ قبل أيَّام مقالًا بعنوان (تؤرقني المرأة)[1] للأستاذة إيمان الحبيشي، وقد تداخلتُ في مساحة التعليقات بمداخلة تحليلية موجزة، ثُمَّ أنَّه بعد ذاك اطلعتُ على بعض الآراء حول المقال استوقفني …

أكمل القراءة »

الحُبُّ نبضٌ للحياة ll بقلم: سماحة السَّيد علي العلوي

عَنْ رِبْعِيِّ بْنِ عَبْدِ اللَّهِ قَالَ: قِيلَ لِأَبِي عَبْدِ اللَّهِ (عليه السّلام): “جُعِلْتُ فِدَاكَ، إِنَّا نُسَمِّي بِأَسْمَائِكُمْ وَأَسْمَاءِ آبَائِكُمْ. فَيَنْفَعُنا ذَلِك؟ فَقَالَ إِي وَاللَّهِ، وَهَلِ الدِّينُ إِلَّا الْحُبُّ؟ قَالَ اللَّهُ: (إِنْ كُنْتُمْ تُحِبُّونَ اللَّهَ فَاتَّبِعُونِي يُحْبِبْكُمُ اللَّهُ وَ يَغْفِرْ لَكُمْ ذُنُوبَكُمْ)”. لعلّ يخطر في بال القارئ لهذا الحديث الشّريف تساؤل يتعلّق بتذييل الإمام صلوات الله عليه جوابه بالآية الشّريفة الّتي تشتمل على مفهومين خطيرين، هما: الاتّباع والمغفرة. فلا يراها لأوّل وهلة متناسبة مع الموضوع الذي سُئل عنه الإمام عليه السّلام، إذ أنّ هذين المفهومين يرتبطان في أذهاننا …

أكمل القراءة »

مواجهة ظواهر الضلال والانحراف، وإشكاليات مقولة التسقيط والتشخيص الموضوعي

بسم الله الرحمن الرحيم الحمد لله ربِّ العالمين، والصلاة والسَّلام على أشرف الأنبياء والمرسلين محمَّد وآله الطاهرين لا شكَّ في وقوع الانحراف والضلال ثبوتًا، ويدل عليه جملة من النصوص الشريفة، منها قوله تعالى: (الَّذِينَ ضَلَّ سَعْيُهُمْ فِي الْحَيَاةِ الدُّنْيَا وَهُمْ يَحْسَبُونَ أَنَّهُمْ يُحْسِنُونَ صُنْعًا)[1]، ومنها قوله تبارك ذكره (وَمِنَ النَّاسِ …

أكمل القراءة »

أدبيات التدين في مواجهة عولمة التشكيك وإطلاقِ حقِّ السؤال

بسم الله الرحمن الرحيم الحمد لله ربِّ العالمين، والصلاة والسَّلام على أشرف الأنبياء والمرسلين محمَّدٍ وآلِه الطيبين الطاهرين   يتميَّز المجتمع البشري عن غيره من تجمعات الأحياء بنزعة التطوُّر، يُقابلها طبع الخوف من المجهول وإيثار البقاء على الحال ما لم يكن الطور الآخر معلومًا، ولذا احتاج المجتمع، غالبًا، لدفعٍ جماهيري …

أكمل القراءة »

الخطاب الجماهيري وتعقُّدات ظرف العقل الجمعي

عن أبي الحسن عليِّ بنِ موسى الرضا (عليه السَّلام)، قال: “الغوغاء قتلة الأنبياء، والعامَّة اسم مشتق من العمى، ما رضي الله لهم أن شبههم بالأنعام حتَّى قال: (بَلْ هُمْ أَضَلُّ)”[1]. “أَصل الغَوْغاءِ الجَرادُ حين يَخِفُّ للطَّيرانِ ثُمَّ استعير للسَّفِلةِ من الناسِ والمُتَسَرِّعين إلى الشرِّ، ويجوز أَن يكون من الغَوْغاءِ الصوتِ والجَلَبةِ لكثرة لَغَطِهم وصِياحِهِم”[2]. …

أكمل القراءة »

تكوينُ الجوِّ العلمي (2-2)

بسم الله الرحمن الرحيم الحمد لله ربِّ العالمين، والصلاة والسلام على أشرف الأنبياء والمرسلين محمَّد وآله الطيبين الطاهرين. تكوينُ الجوِّ العلمي (2-2) ختمتُ المقالةَ الأولى بأنَّني “أضع في المقالة القادمة إن شاء الله تعالى (وهي هذه) ما استخلصتُه من مقترحات أصحاب السماحة العلماء وطلبة العلم فيما يخصُّ الجو العلمي والمساهمة …

أكمل القراءة »

تكوين الجوِّ العلمي (1-2)

  بسم الله الرحمن الرحيم الحمد لله ربِّ العالمين، والصلاة والسلام على أشرف الأنبياء والمرسلين محمَّد وآله الطيبين الطاهرين. تكوين الجوِّ العلمي (1-2) نشر -قبل قرابة الأسبوعين- حساب موقع (كتابات)[1] استطلاعًا لآراء ورؤى بعض السادة والمشايخ الكرام في إشكالية الجو العلمي والطرق الصحيحة للمساهمة في إيجاده وإشاعته بين طلبة العلم …

أكمل القراءة »